GIB

أخبار للنشر

Back

بنك الخليج الدولي يفوز بجائزة "اختصاصي إئتمان" ضمن جوائز ألت كريديت انتلجنس الأوروبية للأداء لعام 2015

يسر بنك الخليج الدولي أن يعلن عن فوز صندوق الاستثمار في الفرص المتاحة في الأسواق الناشئة التابع له بجائزة "اختصاصي ائتمان" في حفل جوائز ألت كريديت انتلجنس الأوروبية لأداء صناديق الاستثمار للعام 2015 الذي أقيم في لندن.

 

تقدم جوائز ألت كريديت انتلجنس تقديراً وتكريماً لصناديق الاستثمار التي تتفوق في أدائها على الصناديق المماثلة خلال السنة الماضية. ويذكر أن ألت كريديت انتلجنس هي مجلة دولية طورتها مجموعة هيدج فند مانجمنت كوميونتي (Hedge Fund Management Community) وهي شبكة معلومات مفتوحة العضوية تقوم بتوفير المعلومات لمجتمع إدارة صناديق التحوط.

 

وفي تعليق له على فوز البنك بالجائزة صرح مارك واتس، الرئيس التنفيذي لبنك الخليج الدولي (المملكة المتحدة) المحدود: "تأتي هذه الجائزة تقديراً للعائدات المعدلة في ضوء المخاطر والمميزة في السوق التي حققها صندوق الاستثمار في الفرص المتاحة في الأسواق الناشئة، كما أنها دليل على مدى الخبرة والعمل الجاد الذي بذله فريق الاستثمار. وبهذه المناسبة نود أن نتقدم بخالص التقدير للوسيطين الرئيسيين للصندوق؛ باركليز بنك وكريدي سويس وكل الأطراف المشاركة التي أسهمت في تحقيق هذه النتيجة".

 

والجدير بالذكر أن صندوق بنك الخليج الدولي للاستثمار في الفرص المتاحة في الأسواق الناشئة هو صندوق دولي للائتمان الطويل/ القصير الأجل للأسواق الناشئة يسعى لتحقيق عائدات مناسبة معدلة على ضوء المخاطر على المدى المتوسط إلى الطويل مع ارتباط منخفض بمؤشرات السوق الأساسية والمحافظة في نفس الوقت على رأس المال وتقليل القابلية للتقلبات القصيرة الأجل. وقد أدى نسق الاستثمار المنضبط الذي يعتمده الصندوق إلى تحقيق سجل أداء تاريخي جيد في تقليل العائدات السلبية في الأسواق المفرطة في التقلبات على النحو حدث خلال فترة الاثني عشرة شهراً الماضية، وبذلك حافظ الصندوق على رأس المال وحقق سجلاً فريداً في السحب من الائتمان.

 

وعلى الرغم مما اتسمت به ظروف السوق من تحديات في الفترة ما بين أغسطس 2014 وأغسطس 2015، حقق صندوق الاستثمار في الفرص المتاحة في الأسواق الناشئة عائدات للمستثمرين بنسبة 3.89 بالمائة صافية من الرسوم حيث أسهم اختيار المراكز المناسبة في السوق وسلامة إدارة المخاطر في تحقيق هذه العائدات الإيجابية. كذلك أدار الصندوق وضع السيولة ونجح في خفض معدل الدين إلى إجمالي الأصول من ثلاثة أضعاف إلى حوالي الضعفين مما هيأ له وضعاً مريحاً مكّنه من تجاوز الاضطرابات التي تشهدها السوق حالياً.

 

وأضاف واتس: "لقد نجح فريق الاستثمار في قيادة الصندوق في ظروف سادتها الاضطرابات وحقق أرقاماً ايجابية فيما يتعلق بالعائدات المعدلة على ضوء المخاطر خلال كل الأعوام منذ تأسيسه. ويتوقع أن يتواصل هذا الأداء، في حين أن هناك احتمالات واعدة للسنة المقبلة. وعلى ذلك فإننا نرى في سياق القابلية الكبيرة للتقلبات في السوق وإعادة تسعير الأوراق المالية في الأسواق الناشئة فرصة لصندوق الاستثمار في الفرص المتاحة الأسواق الناشئة لتحديد المزيد من الفرص الجديدة للاستثمار".

 

يذكر أن بنك الخليج الدولي مملوك لحكومات دول مجلس التعاون الست. ويمتلك صندوق الاستثمارات العامة في المملكة العربية السعودية أغلبية أسهم البنك (97.2 بالمائة). بالإضافة إلى الشركتين الرئيسيتين التابعتين له؛ بنك الخليج الدولي (المملكة المتحدة) المحدود وجي آي بي كابيتال، يوجد لدى البنك فروع في لندن ونيويورك وأبوظبي والظهران والرياض وجدة، كما يملك البنك أيضاً مكاتب تمثيلية في دبي وبيروت.